الضابط العراقي الذي يتسبب بقتل الفتيات الهاربات من العنف المنزلي

 ضابط عراقي يدعى عزيز الشمري يظهر على قناة دينية معروفة بذكوريتها و كرهها الشديد للنساء  يلقي القبض على الفتيات الهاربات من العنف المنزلي و يعيدهم إلى العائلة المسيئة مع القاء اللوم على الضحية و إعطاء الحق للجاني من باب العادات و التقاليد و مخالفة التعاليم الدينية و قد قام لأكثر من مرة بتصوير الضحايا مع تلقينهم ان الهروب من منزل التعنيف خطأ و غير مشروع و يجب أن تشعر الضحية انها أخطأت بحق عائلتها المسيئة و يتم إرجاع البنت الهاربة بطريقة غير إنسانية مدركين ان مصير البنت الهاربة في حال رجوعها للعائلتها قد ينتهي بها الأمر مقتولة بما يسمى جريمة غسل العار .

إرسال تعليق

0 تعليقات