عشتار أول فلسفة جدلية للعقل الانسان


ان بلاد الرافدين هي اول من ابتكرت الجدلية في الفلسفة ، حيث كلّ شئ يناقض الآخر ويماثله في الوقت نفسه ليكتمل، وهي فكرة فلسفية نعثر على أصولها في نصّ سومري قديم، يعود تاريخه إلى الألف الثالث قبل الميلاد ، يقول إن كل شئ على الأرض له ما يقابله في السماء وبالعكس.
عشتار الهة من بلاد الرافدين و هي آلهة الحب و الحرب و الحكمة و الجنس و الغواية
نجد في نص النشيد الخاص بها  عبارات حافلة بالرموز  و الدلالات الغامضة و الحكمة ، لذلك محاولة فهم دلالات هذا النشيد صعب للغاية.
النص على لسان الآلهة عشتار :

 أنا الأولى وانا الأخيرة

أنا المكرّمة و انا الذليلة

أنا البغي وأنا المقدسة

أنا الزوجة وأنا البكر

أنا الأمّ وأنا البنت

أنا العاقر و أولادي كثيرون

يحتفلون بعرسي ولا زوج لي

أنا العروس وأنا العريس

زوجي وضعني وأنا أمّ أبي

وأنا أخت زوجي وابني هو زوجي.

أنا المعرفة وأنا الجهل

أنا العار و أنا الكرامة

أنا القوية وأنا الضعيفة

أنا الحرب وأنا السلام

أنا الغريبة وأنا أهل البيت

أنا أكون وانا لا أكون

القريبون مني لم يعرفوني

عندما أكون بالقرب منكم فأنا بعيدة

وعندما أكون بعيدة عنكم فأنا قريبة منكم

أنا النزول و الصعود في آن واحد

أنا القصاص وأنا المغفرة

أنا الذنب وأنا جذر الخطيئة

أنا الحكمة وأنا المعرفة

أنا الأمّ المصطفاة  التي لم تعرف السقوط

وأنا الحكمة التي سقطت

أنا العقل وأنا الكلمة وأنا الصمت وأنا الصوت

وحدي أكون ولا أحد يحكم عليّ.


إرسال تعليق

0 تعليقات